عبد الجواد عمر

يناقش عبد الجواد حمايل في هذا المقال أسباب عجز القوى الاستعمارية الغربية عن تحقيق الانتصار على القوى التحرّرية التي تعدّ أضعف منها عسكرياً بكثير، ويعرض عدداً من النظريات الرائجة في الأكاديميا الغربية لتفسير ذلك. 

 

قراءةٌ في خلفيّات وتداعيات ما بين سطور عملية عين بوبين وانعكاساتها، يقدّمها عبد الجواد عمر.

 

ما مدى جديّة المعارك والصراعات التي تمرّ بها، أو تفتعلها، السلطة الفلسطينية، في الآونة الأخيرة، وما علاقة كلّ ذلك بصراعنا الأساسي مع العدوّ الصهيونيّ؟ المزيد في هذا المقال، لعبد الجواد عمر

تأتي موجة الأعمال الدراميّة الصهيونية ضمن محاولات إعادة إنتاج الرواية الصهيونية مرئيّاً في قالب الإثارة والمعضلات الأخلاقية والأفعال البطولية، تتيح عبرها شركات الإنتاج العالمية، مثل "نيتفليكس" و(HBO)، منصةً لتقديم مقولة العدو الجديدة في حربه الخطابية.


 

يقتفي عبد الجواد عمر، في هذه المقالة، مسار نوعٍ خاصٍّ من الصداقة، باعتبارها تربة الثورة ورديفتها، ليبحث في انعكاساتها وما يمكن أن تخلّفه من تجذيرٍ اجتماعيَّ عامٍ مناهضٍ للاستعمار، تعجز أحياناً الهويات الكبرى عن تحقيقه. يأخذ عمر الهبة الشعبية نموذجاً معبّراً عن ذلك، باعتبار مركَّب الثأر للصديق والثأر للوطن شكًل ركناً مقدساً فيها، فالهبّة خلقتها تلك العلاقات الحميمية، وهي بدورها أنتجت نماذجَ متعاقبةً في الوفاء والصمود والتحدي.

تعالج هذه الورقة عملية الانتقال من الريف إلى المدينة، والاضطرابات التي تخلّفها تلك العملية، لتشكّل أحد أهم العوامل في فهم دينامية الثورات العربية المعاصرة ومساراتها. وتبحث الورقة في واقع المدينة العربية قبل الثورات العربية والتطورات التي حصلت في داخل حيزها، وتعالج التحولات التي رافقت النيوليبرالية على وجه الخصوص. كما تناقش الورقة المدينة كحيز صراع دموي يشكل فضاء للصراع، وتحاول تأطير عملية الانتقال بأبعادها النفسية وأثرها على طبيعة وبنى العلاقات الاجتماعية. قراءة طيبة

تهدف هذه المقالة إلى رسم تطوّر القوة الجوية الصهيونية، والتحوّل من أشكال الحرب التكاملية المتمركزة حول الدعم الجوي للقوات البرية، وتحقيق التفوق الجوي السريع على أرض المعركة ضمن إطار عقيدة "المناورة الهجومية"، إلى استخدام القوة الجوية في عملياتٍ مستقلةٍ؛ أي بعيداً عن العمليات المرافقة للحرب البرية، وذلك في تأطيرٍ تاريخيٍّ لمثل هذه التحوّلات وأسبابها وآثارها.

يقارب عبد الجواد عمر، في هذه المقالة، تجربة الحرب السوفييتية على أفغانستان مع تجربة الهزيمة الأمريكية في فيتنام، مقتفياً أوجه التشابه بين الحالتين على الصعيدين العسكري والسياسي، ومستكشفاً دور الحرب السوفييتية في انهيار الاتحاد السوفييتي.

تكشف لنا عملية النقب أننا ما زلنا نُعاني من قصور واضح على ما نعتبره خبراً وما لا نعتبره خبراً، وعمّا يرتقي للحديث والنقاش عنه، وعما لا يرتقي كذلك بالضرورة، وعن كيف نشاهد ومَن نشاهد، وعن طبيعة المجتمع المشهدي في السياق الفلسطيني.

يمتدّ شارع 60 من بئر السبع جنوباً، مروراً بالخليل والقدس، ووصولاً إلى مدينة الناصرة شمالاً، وقد كان وما زال هذا الشارع محطة موت متكررة للمستوطن الصهيوني؛ ففي منطقة جبل الخليل لوحدها قتل ما يزيد عن 25 صهيونياً منذ العام 1993 في منطقة لا تزيد مساحتها عن 16 كيلومتراً مربعاً تصل شارع 60 بمستوطنة "كريات أربع".

Pages

Subscribe to عبد الجواد عمر