علم اجتماع الطب

في مواجهة كبح العلم؛ هل على العلماء المقاومة، أم إكمال عملهم بهدوء؟ المقاومة تبدو أساسية؛ فحقيقة أنَّ قيامَ مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بتأجيل المؤتمر دفعت إلى انشاء اتفاق لتنظيم لقاءٍ بديل، يذكرنا بأن المقاومة هنا لا تتوقف على الاستمرار في المسيرة العلمية فحسب، وإنما تعتمد أيضاً على ضمان الانتشار الفعّال للاكتشافات العلمية.

يتعين على العالم العلماني فهم أنَّ ما يمكن أن "يحررنا من كل القلق" هو الانفتاح أمام الفقراء وإعطاء الفرصة للمهمشين بالازدهار.وهذا لا يمكن له أنْ يحدث إنْ كان ثمة جوعٌ وترتيباتٌ سياسية ٌغيرُ عادلةٍ، واعتداءاتٌ مستمرةٌ على البيئة، وانعدام شبكة الأمان لحماية المرضى والعاطلين عن العمل، والضعفاء.

المبدأ الذي يجب أن نبني عليه عملنا في محاربة الأمراض هو خلق جسد قوي. لا أعني خلق جسد قوي من خلال تفنن الأطباء في ممارستهم الطبية على كائن ضعيف وتقويته، بل أعني تكوين جسد قوي من خلال عمل الجميع متحدين لخدمة المجتمع كاملاً بمجموعه.

Subscribe to علم اجتماع الطب